أربعة نصائح تدعم فرصتك في مقابلة العمل شباك سوري
article comment count is: 0

أربعة نصائح تدعم فرصتك في مقابلة العمل

وصلتَ للتو لمكتب مقابلة العمل، جبينك يتصبب عرقاً وكل بضعة دقائق تنظر في ساعتك بترقب ريثما ينادى موظف الاستقبال اسمك للدخول، وبانتظارك لجنة مؤلفة من ثلاثة أشخاص تريد أن تسألك أسئلة تحرجك بها، مرعب أليس كذلك؟

لاشك أن هذا موقف مربك وفي بعض الأحيان يلعب دوراً حاسماً في حصولك على الوظيفة مهما كانت سيرتك الذاتية مذهلة ومليئة بالإنجازات. لذا نقدم لك أهم الجوانب التي يجب عليك مراعاتها واتخاذها مبادئ ثابتة عند التقدم لمنصب عمل في المستقبل:

  • الوقت، الوقت، الوقت:

لا أريد أن أبدو تقليدياً لكن دائماً ما يكون للتوقيت عامل مهم في نجاح أو إخفاق مقابلتك. حاول قبل يوم أو يومين زيارة مكان المؤسسة أو الشركة  في حال تم إخبارك عنه وحسبان الوقت الذي يستهلكه الطريق حتى وصولك لمكان الشركة كي لا تضع/ين نفسك في مأزق وتتأخر عن الموعد المحدد والذي بدوره سيشكل عنك صورة لدى اللجنة بأنك شخص غير ملتزم بالمواعيد. وبالطبع هذا لا يعني أن تأتي باكراً جداً وتذهب وقتك في تأمل جداريات المكتب، الأفضل أن تصل قبل 5 – 15 دقيقة لتكون بكامل الهدوء والاستعداد.

  • المعرفة خير دليل:

نأتي الآن إلى سلاحك الأقوى الذي ستستعين به حتماً خلال مقابلتك، وأنا هنا لا أقصد معرفتك الثقافية أم العلمية وغيرها، بل تلك الشاملة بالجهة أو الشركة التي أنت ذاهب إليها، ولطالما انزلق الكثيرون بهذا الموقف كونهم ليسوا على إدراك كامل بعملهم المستقبلي، ولا عن ماهية أهداف الشركة ولا حتى أن أقسامها، لذا من المهم أن تبحث/ي قبل بضعة أيام على الإنترنت أو صفحات التواصل الاجتماعي عن الجهة التي ستقابلك، فهذا سيمنحك نظرة شاملة عنها مما يزيد فرصك في الحصول على الوظيفة.

  • حسن المظهر

والآن تخيلوا معي، بنطال جينز وقبعة شمسية مع حذاء رياضي ملوث بالغبار، تمضغ اللبان لأنه – كما نقرأ في المجلات – يذهب التوتر ويخفف من القلق،  وبيدك أوراقك المبعثرة متداخلة بين بعضها.
هل تظن أن لديك أدنى فكرة عن الانطباع الذي ستتركه لدى لجنة المقابلة؟! هذا في حال أتممتها ولم يعتذروا منك عن متابعتها. أنصحك بارتداء الأنيق من الملابس، لا الضيق ولا الفضفاض منها وعدم  ارتداء االملابس الملونة التي قد تكون غير مريحة للبعض، يكفي ارتداء بنطال من الألوان الغامقة وقميص أبيض أو أزرق اللون وحذاء يضفي الطابع الرسمي على شخصيتك لأن المظهر الخارجي حتماً سيكون عاملاً أساسياً في اختيارك من بين عدة متقدمين لنفس الوظيفة, والأهم أن ترتدي ماهو مريح لك لتفادي أي ازعاجات بسبب الملابس.

  • المقابلة وما بعدها:

لنقل أنك الآن تجلس/ين أمام لجنة المقابلة، وبدؤا بالأسئلة المعتادة: كيف عرفت شركتنا؟ لماذا تركت عملك السابق وأتيت إلى هنا؟ ماهي القيم التي ستضيفها بقدومك إلينا؟ وكيف ترى نفسك بعد سنوات؟
الأهم من هذا كله أن توضح للجنة أنك شخص ذو مسؤولية ولديك العلم التام بمهامك ومنصبك الوظيفي، أرهم أنك شخص لديه رؤية مستقبلية في عمله ويرى أن العمل في هذه الشركة هو  بمثابة خطوة تقربك من تحقيق هدفك الوظيفي، وبعد الانتهاء من المقابلة أنصحكم بإرسال  بريد  إلكتروني لأحد أعضاء اللجنة، إن استطعت الحصول على إيميل العمل الخاص به، لشكره مع باقي الكادر على وقته في المقابلة آملاُ أن تكون جزءاً من الشركة.

بالطبع لا يزال هناك الكثير من النصائح والتوجيهات تحمل قيمة وفائدة كبيرة  لدى دخولك لمقابلة العمل، لكن تلك أربع نقاط أساسية يمكن من خلالها تسخير مقابلة العمل للحصول على الوظيفة المناسبة.

ماذا عنكم، أي نقطة من النقاط التي ذكرت هنا أهم بالنسبة لكم، هل لديكم تجربة معينة بما يتعلق بمقابلات العمل؟

اترك تعليقاً

أحدث التعليقات (0)

    1. على حسب بيئة العمل ومدى انفتاحها على هاد الموضوع، مافينا نعمم لأن موضوع الوشم أو البيرسنغ حرية شخصية.

  1. شكرا لكم على هذه النصائح
    برأي موضوع القراءة عن الشركة وعن المنصب والمعرفة حول الشركة وتاريخها ومن الزبائن تبعها
    من اهم النقاط التي تساعد في المقابلة

    1. أهلاً يا طارق، لا شكر على واجب
      أكيد مهم جداً نعرف عن الشركة يلي رايحين لعندها لأن هاد بيكون دليل اهتمام بالشخص بالعمل لدى الشركة وبيدعم فرص النجاح بالمقابلة.