بيان الخصوصية

شكراً لاهتمامك ببيان الخصوصية الخاص بموقعنا. ربما يعني ذلك أنك تهتم أو تهتمين بالخصوصية مثلنا. الخصوصية هي عملية متبادلة، ونوضح في هذا البيان كيف نحمي خصوصيتك.

البيانات التي نجمعها

تملي سياسة الخصوصية في موقعنا عدم الدخول في تفاصيل لا نحتاجها عن زوارنا. بمعنى آخر، لا نتعامل مع البيانات الشخصية الخاصة بك. يهمنا فقط المعلومات العامة التي لا تكشف هوية حاملها، بما في ذلك ملفات تعريف الإرتباط، كما يرد في بيان ملفات تعريف الارتباط الوارد في موقعنا.

إن المعلومات الشخصية الوحيدة التي يمكن أن نعالجها هي تلك التي يمكن أن تنشرها بشكل مقصود أو غير مقصود على موقعنا، مثلاً من خلال تعليقاتك. (تنبغي الإشارة أنك سرعان ما تكتب تعليقاً، فإنه يصبح بمثابة بيان علني وربما يتعذر عليك مراجعة التعليق أو تحريره أو حذفه أو غير ذلك).

الأمن والسلامة العامة

لضمان حماية بياناتك، نعتمد على إجراءات الأمن والحماية المتوفرة في أي وقت. فيما يلي خلاصة عن بعض الإجراءات الهامة التي نتبعها:
1. كافة أنظمتنا البرمجية مزودة بأحدث مميزات الحماية والأمن على الانترنت:
هذا يعني أنه حتى في حال عدم استخدام آخر نسخة من برامج الحماية، نعتمد دوماً على نسخ محدثة تتضمن آخر المستجدات المتعلقة بالأمن والحماية. ربما مع استثناء بعض الأحيان التي يؤدي فيها تحديث الأنظمة البرمجية إلى تعطيل بعض الخدمات لمدة وجيزة. في هذه الحالة، ربما نأخذ اجراءات احترازية مضادة لضمان أكبر قدر من الأمن والحماية. في الحالات النادرة التي تكون فيها الحماية ليست بالمستوى المطلوب، نضع إنذاراً يظهر عند تصفحك للموقع.

نعتمد أيضاً على إجراءات لضبط المخاطر، أي نستخدم أدوات وإعدادات تحول دون الاختراق أو تقلل من شأنه. وإلى جانب الإجراءت الآلية التلقائية التي نعتمدها، نراقب أيضاً أي سلوك غير لائق.

طبعاً هناك دوماً إمكانية للتطور. نجري تحديثات على بيان الخصوصية بشكل دوري ومستمر(لذلك ننصح بمراجعة تاريخ صدوره في نهاية البيان). في حال كانت لديك أسئلة أو اقتراحات بخصوص بيان الحماية أو فيما يتعلق بمعلوماتك الشخصية، يرجى مراسلتنا.

للتواصل معنا

. إذا كنت تفضل/تفضلين مراسلتنا عبر البريد الالكتروني فإن عنواننا هو

تاريخ نشر بيان الخصوصية: 15 تشرين الأول/أكتوبر 2018

نحن نستخدم ملفات تعريف الارتباط (كوكيز) لفهم كيفية استخدامك لموقعنا ولتحسين تجربتك.

للموافقة على استخدامنا لملفات تعريف الارتباط يرجى الضغط على زر “أنا أوافق”، كما يمكنك قراءة سياسة الخصوصية الخاصة بموقعنا.